بحث عن الاسفنجيات وأهميتها ملخص PDF

الاسفنجيات: كائنات بحرية إليك كل ما تود معرفته عنها بالتفصيل بحث من خلال الموسوعة ويكيبيديا مختصر ملخص نسخة ورد WORD أو DOC أو نسخة بي دي اف PDF جاهزة للتحميل لطلاب الثانوي العام.

مقدمة

عالم البحار من العوالم الغنية شديدة الثراء بالمخلوقات المختلفة شديدة الجمال والمثيرة للدهشة والمعرفة والبحث، في الحقيقة ليس عالم البحار فقط بل العوالم المائية إن جاز لنا التعبير.

فتحت سطح المياه التي نراها سواء كانت أنهار أم بحار أم محيطات توجد حياة كاملة متكاملة المعالم، يوجد مخلوقات كثيرة تعيش وتُولد وتتنفس وتكبر وتتكاثر وتموت، عالم كامل حقيقي مليء بالمفاجآت ويتطلب الكثير من الشغف لمن يود دراسته ومعرفته.

اليوم نقدم لك بالتفصيل كل شيء عن إحدى تلك المخلوقات البحرية التي تدخل في حياة الإنسان اليومية والتي تعتبر دليل حي على جمال الطبيعة والمخلوقات المائية، في تلك المقالة نوضح لك كل شيء عن الاسفنجيات.

مقدمة عن الاسفنجيات

الاسفنجيات  واحدة من الكائنات البحرية شديدة الجمال فلها أشكال كثيرة جميلة جدًا ، كما أنها تعتبر من الحيوانات البحرية وليست كما يعتقد الكثيرين أنها من النباتات البحرية.

ولعل السبب وراء هذا الاعتقاد بسبب شكلها وألوانها كما أن الاسفنجيات مختلفة في بعض صفاتها عن معظم الحيوانات مثلًا لا تستطيع الاسفنجيات أن تتحرك فهي ثابتة في مكانها بشكل دائم بعكس الحيوانات المعرف عنها قدرتها على الحركة.

الاسفنجيات، ما هي وأين تعيش؟

تعد الاسفنجيات من الحيوانات البدائية متعددة الخلايا التي تعيش في الماء، من شعبة المساميات أو الاسفنجيات وهي أحد شعب المملكة الحيوانية.

يوجد الكثير من الأنواع من الاسفنجيات والتي تصل إلى أكثر من خمسة آلاف نوع. تعيش 85% من أنواع الاسفنجيات في البحار بينما تعيش نوع واحد منها في المياه العذبة يسمى هذا النوع Spongillidae.

الأفراد البالغة من الاسفنجيات لا تحتوي على الجهاز العصبي ولا العضلي ولا تتحرك تقريبًا.

أنواع الاسفنجيات

يمكن تقسيم الاسفنجيات إلى ثلاثة مجموعات فرعية وهي:

  1. الاسفنجيات الزجاجية:Glass Sponge

يتكون الهيكل العظمي من تلك الاسفنجيات من شويكات هشة وتشبه الزجاج في مظهرها وهي مصنوعة من السليكا، واسمها العلمي هو Hexactinellida

  1. الاسفنجيات الشائعة Demo sponges

من المعروف عن ذلك النوع هو قدرته على النمو حتى أنه من الممكن أن يكون أكبر الأنواع بين الاسفنجيات.

كما أنه يعتبر من أكثر أنواع الاسفنجيات انتشارًا على سطح الأرض حيث تصل نسبته إلى أكثر من 90%  بين كل الأنواع كما يتميز بألوانه الزاهية واسمه العلمي هو Demospongiae.

  1. الاسفنجيات الكلسية Calcarious Sponge

يتميز ذلك النوع من الاسفنجيات بأنها المجموعة الوحيدة التي تمتلك شوكات مصنوعة من مادة كربونات الكالسيوم، كما أنها أصغر أنواع الاسفنجيات.

الاسفنجيات
الاسفنجيات

أبرز خصائص الاسفنجيات

إليك بعض الخصائص التي يمكنك أن تتعرف من خلالها عن الاسفنجيات من بين كل المخلوقات المائية:

  • الحجم: حجم أغلب الاسفنجيات يبلغ سنتيمترات قليلة، وبالطبع توجد استثناءات، فمثلًا بعض الأنواع يكون حجمها أصغر فتصل إلى سنتيمتر واحد أو أقل، كما يوجد بعض الأنواع التي تصل إلى متر أو أكثر في الطول كالأنواع التي تشبه الأنابيب.
  • كما تختلف أحجام النوع الواحد من الاسفنجيات عن بعضها باختلاف العمر وما يتناوله من طعام، كما تتدخل الظروف البيئية في تحديد حجم الاسفنجيات.
  • الشكل: تمتلك الاسفنجيات العديد من الأشكال الخارجية فبعضها على شكل أشجار ومروحة وكوب وكيس أنبوبي وأسطواني وبعضها يمكن أن يكون عديم الشكل مثل الإسفنج الشائع.
  • اللون: معظم الاسفنجيات التي تعيش في البحار يكون لها لون مائل للون البني، أما التي تعيش في المياه الضحلة يكون لها ألوان عالية مثل الأحمر والبرتقالي والبنفسجي كما أن بعضها له لون أسود.
  • تركيبة الجسم: يتكون جسم الاسفنجيات من ثلاث طبقات وهم:
  1. الطبقة الخارجية التي تتكون من خلايا مسطحة الشكل.
  2. الطبقة الوسطى تتكون من مواد هلامية والخلايا الأميبية.
  3. الطبقة الداخلية وتتكون من نوعان من الخلايا وهما السوطية والطوقية.

كيف تتكاثر الاسفنجيات؟

تتكاثر معظم الاسفنجيات تكاثرًا جنسيًا، ومن الممكن أن يحدث تكاثر لا جنسي في بعض الأحيان في الاسفنجيات التي تحتوي على خلايا الذكر والأنثى سويًا.

يكون التكاثر الجنسي عن طريق إنتاج حيوانات منوية وبويضات ثم يحدث الإخصاب  عن طريق نقل الأمشاج إلى الإسفنج عن طريق التيارات المائية.

أما التكاثر اللاجنسي يحدث عن طريق التبرعم حيث يحدث انفصال جزء من الإسفنج لتنمو تلك القطعة المنفصلة وتكون إسفنج جديد.

الأماكن التي يمكن أن تعيش بها الاسفنجيات

لا يوجد مكان محدد من الكرة الأرضية يمكن القول أنه المكان المفضل لدى الاسفنجيات لأنها تعيش في  كل أنحاء العالم مما يعكس قدرتها على التكيف والعيش في كافة الظروف البيئية.

ولكن الملاحظ أن معظم الاسفنجيات يعيش في المياه المالحة كما أنها تفضل المياه النقية. كما أن تواجد الاسفنجيات يكون أكثر قوة في المناطق الاستوائية بسبب دفء المياه.

كيف تتغدى الاسفنجيات؟

تتغذي الاسفنجيات بالطريقة التي تسمى طريقة الترشيح، فالجدار الخارجي للاسفنجيات مليء بالمسام التي تسحب من خلالها الماء لتوصله إلى التجويف المركزي المبطن بالخلايا الطوقية التي تحيط بالسوط.

تتسبب حركة السوط في وجود تيار يساعد على تدفق المياه خلال التجويف المركزي.

عند مرور الماء على الخلايا المطوقة تلتقط الطعام بفضل حلقاتها، ثم يتم امتصاصه وبعدها يبدأ الهضم في فجوات الطعام، أو نقله إلى الخلايا الأميبية ليتم هضمه

الفوائد الاقتصادية الاسفنجيات

الاسفنجيات كائنات بحرية لها العديد من الفوائد من بينها:

  • تعتبر مصدر دخل مهم خاصة للدول النامية لأنها من المصادر الطبيعية المتجددة التي لها القدرة الدائمة على التجدد والنمو الذاتي.
  • تعتبر الاسفنجيات البحرية طبيعية وآمنة لأنها خالية من السموم ولا يوجد لها أي أثار جانبية فلا يمكن مثلًا أن تسبب الحساسية.
  • الإسفنج البحري له قدرة على إزالة الجلد الميت من على الجسم فيستخدم في التقشير الطبيعي لذا فإنه يعتبر له استخدام جمالي.
  • ملائم للبشرة الحساسة كما أن لديه قدرة عالية على الامتصاص وتكوين الرغوة عند استخدامه في التنظيف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.