دعاء فك الكرب والهم والحزن والضيق الشديد مكتوب

في حياة كل منا نمر بأوقات من القلق والمشكلات أو الأزمات، التي تستدعي الاستعانة بالله عز وجل وترديد دعاء فك الكرب والهم والضيق والحزن الشديد والفرج مكتوب من القرآن والسنة من أكل كشف الغمة وتفريج الكربة.

فمن غير الله لنا نرجوه وندعوه ونلجأ إليه في كل شدة وكرب؟ ومن لنا سواه يرحمنا ويتولى أمرنا ويرفق بنا، ويحفظنا من ويلات الحياة ومصائبها؟

دعاء فك الكرب وتيسير الأمور

من أنواع المشكلات التي قد تحل بالمرء هي تأخر الزواج مثلًا، أو تأخر الوظيفة، وكذلك تأخر الحمل والذرية الصالحة، وغير ذلك من الأزمات أو المشكلات التي تصيب الإنسان باليأس والقنوط والألم.

ومن رحمة الله عز وجل بنا أنه لم يتركنا وشأننا في تلك اللحظات أو يتخلى عنا، بل بين لنا بحكمته ورحمته ما يهون علينا مشاق الكرب ويخفف عنا وطأة الحزن.

من خلال دعاء الكرب وذكر الله تعالى، فبذكر الله تطمئن القلوب وتنشرح الصدور، ويذهب الهم والغم.

ثبت عن الرسول صل الله عليه وسلم أنه كان إذا حزبه أمر، يقول: لا إله إلا الله العظيم الحليم، لا إله إلا الله رب العرش الكريم، لا إله إلا الله رب السماوات والأرض ورب العرش العظيم هذا دعاء الكرب، ويدعو بعد ذلك بما يهمه.

وكان يستعين بالصبر والصلاة، إذا حزبه أمر فزع إلى الصلاة، وصلى ما تيسر عليه الصلاة والسلام عملاً بقول الله جل وعلا: وَاسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلاةِ [البقرة:45].

دعاء تفريج الكرب الشديد مجرب

إن أقسى ما قد يتعرض له المرء في حياته هو فقدان الحبيب أو القريب، ففي تلك اللحظة تسود الدنيا في الأعين، ويصاب القلب بصدمة الفقد، ويشعر الإنسان بالغربة في الحياة مهما تكاثر حوله الناس.

ويستحب للمسلم أن يبدأ يومه بقراءة أذكار الصباح، وأيضا أذكار المساء وقراءة بعض الأذكار أيضا قبل النوم.

ولكن مع اللجوء إلى الله عز وجل والاستعانة به والتصبر على قدره، يخف هول الأمر مع الوقت، وأفضل ما قد يتقرب به العبد من ربه في تلك الحال هو الذكر والدعاء والاستغفار والتصدق، وسائر أعمال البر الصالحة.

يستحب عند الكرب والهم والحزن والضيق بالنسبة للمؤمن أن يفزع إلى الصلاة والدعاء، وهذا الذكر: لا إله إلا الله العظيم الحليم، لا إله إلا الله رب العرش الكريم، لا إله إلا الله رب السماوات والأرض ورب العرش العظيم.

ثم يدعو مع ذلك بما يسر الله له، ويبدأ الدعاء بالحمد، ويختم بالصلاة على النبي عليه أفضل الصلوات وأتم التسليمات

دعاء الكرب والهم والحزن والضيق مكتوب

أيًا كان نوع المشكلة أو الكرب أو الهم الذي أصابك، فإن الله تعالى لا يعجزه شيء، وليس ما أصابك بعقوبة من الله تعالى ما دمت تتبع شريعته ولا تخالف أمره.

قدمنا سابقا دعاء الحاجة الضائعة

وتأكد أنه رحمة منه عز وجل ليرفع درجاتك ويضاعف من حسناتك، ويكفر عنك ما قد تكون اكتسبته من سيئات وأنت لا تدري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.