بحث عن أمن المعلومات والبيانات والإنترنت

واحدة من المزايا في عصرنا الحديث هو الانفتاح التكنولوجي، أصبح العالم حرفيًا عبارة عن قرية صغيرة يمكنك بسهولة الارتباط بأي مكان في ثواني معدودة ومعرفة ما يدور فيه بسهولة.

يمكنك معرفة أي شيء عن أي شيء بعدة ضغطات على شاشة الحاسوب الخاصة بك.

ولأن لكل شيء وجهان فالجانب المضيء للتقدم التكنولوجي هو سرعة البحث عن المعلومات وتوفر كميات هائلة من المعلومات والوصول إليها.

أما الجانب السلبي أن هذا التقدم ذاته ووسائل الاتصال المتنوعة والانفتاح الذي يشهده العالم والاعتماد بشكل رئيسي على إرسال كل المعلومات والبيانات من خلال تلك الشبكات أدى إلى وجود خطر حقيقي من تسريب تلك المعلومات وعدم الحفاظ عليها سرية وسهولة وصولها إلى الأشخاص الغير مرغوبين.

من هنا أصبحت هناك حاجة ملحة في المعرفة عن كيفية تأمين المعلومات أو لنكن أكثر وضوحًا أضيف أمن المعلومات إلى أحد أهم البنود التي يجب الإلمام بها لحماية ما يخصك على الشبكة العنكبوتية.

اقرأ أيضا بحث عن الحاسوب

ما المقصود بأمن المعلومات؟

أمن المعلومات هو السيطرة الكاملة على المعلومات وتأمينها من كل الجوانب حيث يتم تحديد من يستلمها بدقة، كما ييتم تحديد الأشخاص القادرين على الوصول إليها ومن يمكنه استخدام تلك البيانات.

كل هذا من خلال استخدام بعض التقنيات التكنولوجية المحددة لتضمن عدم اختراق تلك البيانات.

بالطبع يجب حماية كل المعلومات على الشبكة العنكبوتية مهما كانت عادية في نظر البعض لكن أهمية أمن المعلومات تتضاعف كلما كان إفشاء المعلومات المراد تأمينها يتسبب في الكثير من الأذى.

مثلًا المعلومات الخاصة بحسابات البنوك أو المعلومات الخاصة بأسرار الدولة وسياساتها، كل تلك المعلومات يمثل بعضها أمن قومي للبلاد من هنا يأتي دور أمن المعلومات.

المبادئ الأساسية التي يقوم عليها أمن المعلومات

أمن المعلومات يتركز على ثلاثة عناصر أساسية التي مكن باتباعها المحافظة على كل المعلومات، هذه المبادئ هي:

  • السرية: يمنع أي شخص من الوصول إلى المعلومات كما تمنع اختراقها ولعل أشهر مثال على ذلك هو بطاقات الائتمان التي تخص لمبدأ السرية التامة، حيث أنها تمنع عن أي شخص قدرة الوصول إليها، حيث أن السرية في بطاقات الائتمان محمية بنظام تشفير معين ورقم محدد للبطاقة.
  • التوافر: المقصود هو توافر المعلومات بصورة مستمرة لمن يريد الوصول إليها فلا يلجأ للحيل من أجل الوصول إليها.
  • التكاملية: أي حماية البيانات والمعلومات من أي تغيير يمكن أن يطولها من قبل المقرصنين.

اقرأ أيضا بحث عن اللاسعات

الإنترنت وأمن المعلومات

إن الشبكة الاعتيادية للإنترنت يتخللها الكثير من نقاط الضعف التي تجعل اختراق البيانات أمر سهل. من بين تلك النقاط:

  • الأخطاء في البرمجة التي يرتكبها المبرمج في أثناء بناء الموقع وبناء الشبكات أو حتى في تصميم التطبيقات.

يقوم بعض الأشخاص بإنشاء وتصميم برامج محددة لاختراق المواقع ومن ثم اختراق المعلومات الموجودة عليها.

طرق المحافظة على البيانات وأمن المعلومات:

هناك العديد من الطرق التي تم ابتكارها تباعًا من أجل الحفاظ على أمن المعلومات من بينها:

  • طرق الحماية المادية البسيطة التي يمكن اتباعها بيسر لتحافظ على المعلومات الخاصة بك مثل وضع الحاسوب الشخصي في أماكن أمنة ومع أشخاص غير متطفلين، اختيار كلمة سر للحاسوب الخاص بك وأن تكون مكونة من أرقام وحروف وأشكال عدم إخبار أي شخص بها و تغييرها بصفة مستمرة.
  • استخدام الجدار الناري Firewall وهو عبارة عن جهاز أو تطبيق يمكنك وضعه عند الخادم وعند مصافي الشبكات بحسب اختيارك الشخصي.
  • تشفير البيانات عن طريق إحدى البروتوكولات المخصصة لتشفير البيانات لتمنع أي شخص من الوصول إلى البيانات عن طريق وضع شفرات تمنع أي شخص من فهمها إن وصل إليها.
  • مراقبة البيانات Packet Sniffers عن طريق إحدى التطبيقات التي تمكنك من تتبع حركة البيانات الخارجة والداخلة إلى الشبكة ومن خلال معرفة المسار وتحلليه بدقة يمكن معرفة الاختراقات وتحديد مكانها بدقة متناهية.

اقرأ أيضا بحث عن الاسفنجيات

أكثر مهددات أمن المعلومات

يوجد لكثير من الطرق التي يمكن من خلالها اختراق المعلومات، من أهم تلك المهددات:

  • القرصنة: تعد تلك الطريقة هي الطريقة الأولى والأكثر انتشارًا في اختراق المعلومات، تتم سرقة المعلومات إما لتعديها وفق رؤية المقرصن أو سرقتها بطريقة غير شرعية. تعد المواقع الخاصة بالبنوك خاصة التي تقدم تعاملات بنكية من خلال الإنترنت من أكثر المواقع التي تتعرض للقرصنة حيث يقوم السارق باختراق الحسابات الخاصة من أجل الوصول إلى المعلومات الشخصية واستغلالها.
  • الفيروسات: الفيروسات ما هي إلا برنامج تخريب صغير ويكن الهدف منها غير قانوني. تقوم الفيروسات بمهاجمة الملفات على أجهزة الحاسوب حيث يقوم المبرمج بإنشاء تلك البرامج ليلحق أضرار بالأجهزة المختلفة. ومن أشهر برامج الفيروسات التي اخترقت أهم الأجهزة في العالم هو برنامج فيروس( روت كيت).
  • هجمات حجب الخدمة: تتم من خلال أحد القرصان الإلكتروني حيث تتم مهاجمة الموقع بالكثير من المعلومات الغير مهمة والخاطئة تكون لك المعلومات محملة بالعديد من الفيروسات التي بمجرد وصولها إلى الموقع تنتشر فتبدأ بمعرفة كل المعلومات الموجودة عليه. أخطر ما في هذا النوع أنه لا يمكن اكتشافه بسرعة بل غنه في كثير من الأحيان لا يمكن ملاحظته، كما انه ينتشر بصورة تدريجية حتى يصل لكل المعلومات.
  • هجمات المعلومات المرسلة: هذا النوع تحديدًا يكون على المواقع التي تقوم بإرسال المعلومات المرسلة حيث أنه يعمل كحجز يمنع وصول تلك المعلومات إلى الأماكن المراد تسليمها فيه، ينتشر ذلك النوع في برامج الدردشة والمحادثات الخاصة على الماسنجر والواتس آب.
  • السيطرة على أجهزة الحاسوب: أصعب أنواع التهديدات على الإطلاق حيث تكون كل المعلومات والبيانات الخاصة تحت القرصنة ويتم السيطرة عليها بشكل كامل بحيث يمكن الوصول إلى لمعلومات ونسخها وتعديلها والتصرف فيها كيفما يشاء بسهولة وحرية تامة، وعلى الأغلب فإن السارق يفاوض الضحية على تلك المعلومات ويبتزه ويهدده.

اقرأ أيضا بحث عن المفصليات

مخاطر أمن المعلومات “الجرائم الإلكترونية”

يوجد العديد من المخاطر التي يمكن من خلالها اختراق

  • استخدام الأجهزة الإلكترونية بصورة واسعة مثل الهواتف المحمولة وأجهزة الحاسوب.
  • الانتشار الكبير لوسائل التواصل الاجتماعي مثل الفيسبوك مع الجهل بطريقة التعامل معها بصورة صحيحة.
  • عدم توافر الجهات المسؤولة عن البنية التحتية التي تقوم بحماية البيانات.
  • كثرة الاستخدام لأنظمة المعلومات.

أهم المجالات المرتبطة بأمن المعلومات

هناك العديد من المجالات المختلفة التي ترتبط بأمن المعلومات التي يجب حمياتها بصورة دائمة ومنع الوصول إليها أو اختراقها، من بين تلك المجالات:

  • أمن الإنترنت بصورة عامة.
  • الأمن الخاص بالشركات والمؤسسات التي تمتلك بيانات أشخاص يتعاملون معها أو حتى موظفين لديها.
  • الأمن المرتبط بالهواتف النقالة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.