فوائد براعم الفاصوليا حقائق غذائية وأضرارها

دعنا نتعرف على فوائد براعم الفاصوليا معروفة منذ القدم، حيث كانت تُزرع في البيوت والاعتماد عليها كمصدر غذائي جيّد، والبراعم عبارة عن نباتات صغيرة تنشأ من البذور بعد غمرها بالماء، وتعريضها لحرارة ملائمة.

فيظهر لها ساق صغير الحجم وأوراق صغيرة أيضًا، وفوائدها متنوعة وعديدة جدًا، لذا سنتحدث عن أبرز الاستخدامات.

حقائق غذائية عن براعم الفاصوليا

تتنوع العناصر الغذائية الموجودة في براعم الفول، فهي تحتوي على الفيتامينات والمعادن والحموض والعديد من العناصر الغذائية الهامة لجسم الإنسان، فهي غنية :

بالبروتينات، فيتامين C بكميات كبيرة، فيتامين B6، الحديد، الريبوفلافين، حموض( النياسين، البانتوثنيك، الثيامين)، الزنك، كالسيوم، فوسفور، المغنيزيوم ، بوتاسيوم، نحاس

كما تحتوي على الدهون ولكن بكميات قليلة جدًا، ولا يتدرج الكوليسترول ضمن محتوياتها، وكذلك لا تحتوي على الدهون المشبعة، كما أنها قليلة السعرات الحرارية.

براعم الفاصوليا
براعم الفاصوليا

فوائد براعم الفاصوليا

لها فوائد صحية كثيرة جدًا، بل يكفي أنه نبات، والنبات ليس لفوائده حدود، ومن أبرز الفوائد:

يقلل من التوتر

كما ذكرنا في الأعلى، فإن فول الفاصوليا يحتوي على الزنك والمغنيسيوم وفيتامينC، وهذه العناصر ضرورية من أجل تحسين المزاج وتقليل التوتر.

وهذا حسب دراسة أمريكية في كلية الصحة والعلوم الطبية، كما أنها تحتوي على البيوفلافونويد والتي تساعد أيضًا على تخفيف التوتر في الأعصاب.

تعرف أيضا على فوائد الحبة السوداء

تعزيز المناعة

إن وجود مركبات الفلافونويد في براعم الفول جعل منها إحدى الأطعمة التي تدعم المناعة، وهذا بحسب مجلة الكيمياء المركزية في أمريكا، وتُكسب الجسم مناعة متينة ضد الأمراض.

تعزيز صحة القلب

فيتامين ك  ضروري جدًا وجوده ضمن نظامنا الغذائي، فقد تحدثت المجلة الأمريكية للتغذية السريرية على أهمية وضرورة وجود فيتامين ك في النظام الغذائي، فهو له دور كبير في تخثر الدم.

كما أنه لا يدع الكالسيوم يترسب في الأوعية الدموية، وفيتامين ك هو ضمن إحدى محتويات براعم الفاصوليا.

وهذا ما جعل من فوائدها هو تعزيز صحة القلب، لذلك اجعل منها ضمن نظامك الغذائي.

تعرف أيضا على فوائد النعناع

إنقاص الوزن

تحتوي براعم الفاصوليا على سعرات حرارية بنسب ضئيلة، لذلك يمكن إرفاقها مع  وجباتنا الغذائية،  كالسندويش والسلطات، الجدير بالذكر أن فول الفاصوليا غني بالألياف.

وهذا ما يبحث عنه الأشخاص الذين يريدون إنقاص وزنهم، فالألياف تساعد على الشعور بالشبع لفترات أطول، وعدم الرغبة في تناول الطعام، وهذا ما يسبب في إنقاص الوزن.

يدعم البشرة

إن نسبة مضادات الأكسدة الموجودة في براعم الفول أعلى من نسبتها في الفاصوليا، ووجود مضادات الأكسدة يعني محاربة الجذور الحرة في البشرة.

كما أن مضادات الأكسدة تساعد إخفاء علامات التجاعيد والندوب، كما أنها تساعد الجلد وتكسبه زيادة في مرونته.

تعرف على فائدة عشبة رجل الأسد

يساعد على الهضم

تتمتع براعم الفاصوليا بوجود الألياف الغذائية، وذلك بنسبة 8 %  تقريبا من الألياف الغذائية الموصى بها، والألياف الغذائية تعمل على زيادة الهضم، كما أنها تعمل على زيادة حجم البراز، والقضاء على نفخة البطن.

تحسين التمثيل الغذائي

فيتامين ب الموجود في براعم الفاصوليا له دور كبير في تحسين التمثيل الغذائي.

فوائد براعم الفاصوليا
فوائد براعم الفاصوليا

يزيد من نشاط الدورة الدموية

إن لبراعم الفاصوليا دور مهم في تحسين الدورة الدموية في الجسم، الحديد المتوفر بمستوى عالي فيها هو سبب في تعزيز الدورة الدموية.

وبالتالي وصول المواد الغذائية والأوكسجين إلى خلايا الجسم بشكل أكبر، كما أن الحديد يمنع الإصابة بمرض فقر الدم، والابتعاد عن أعراضه، كالإرهاق والدوار.

تنظيم كثافة العظام

تنظيم كثافة العظام له أهمية بالغة، فعند تنظيمه سيساعد ذلك على تنظيم كميات المعادن في الدم بشكل طبيعي، وحماية القلب، وتعزيز التمثيل الغذائي.

وفول الفاصوليا بما يحتويه من فيتامين ك يلعب دورًا كبيرًا في تنظيم كثافة العظام، كما أن وجود المعادن الأخرى فيها يساعدَ على تعزيز العظام، ويمنع هشاشتها.

تسريع الشفاء

براعم فول الفاصوليا غنية بفيتامينات ك وفيتامين ج، ولكلِّ منهما وظيفة على حدة تساعد في عملية الشفاء، يساعد فيتامين ك على تسريع تخثر الدم.

وهذا يعني التئام الجروح بشكل أسرع، والابتعاد أكثر عن العدوى، وفيتامين ج له دور في فرز الكولاجين، والكولاجين عبارة عن مركب من خلايا وأنسجة والأوعية الدموية لجسم الإنسان.

براعم
براعم

أضرار براعم الفاصوليا

هناك جدلٌ كبير بين الناس حول تأثيراتها الصحية، رغم أنها تُعطي فوائد صحية كثيرة للجسم، ولكن هناك بعض الأضرار التي سببتها.

كالأضرار في الجهاز الهضمي والجهاز المناعي، وربما تعود هذه الأضرار لسوء التخزين أو سوء زراعتها، ومن أضرارها:

مشاكل المعدة:

تظهر أضرار المعدة عند تناول براعم الفاصوليا نيئه، لأن عند وجودها في بيئة رطبة تتشكل نوع من البكتيريا.

وقد يؤدي هذا بسبب تحضير البراعم أو تخزينها بشكل سيء، وهذا ما يكون سبب في ظهور بعض أعراض الجهاز الهضمي، كالإسهال والغثيان والقيء.

مشاكل الجهاز المناعي:

قد تحدثنا في الأعلى عن الأضرار التي تسببها براعم الفاصوليا، والتي قد تسبب مرضًا فيروسيًا أو فطرية، وكذلك البكتيرية.

لذلك، إن تعرض جهازك المناعي لأيّ أذًى فعليك الابتعاد عن تناولها، تجنبًا لإصابتك لعدوى أخرى أكثر خطرًا.

في الختام، فقد لاحظنا فوائد براعم الفاصوليا، وما هي مدى ضرورة تناولها، وإضافتها لنظامنا الغذائي.

كما رأينا أنّها قد تسبب بعض الأضرار للجسم ولكن بحالات نادرة، عمومًا؛ فإنها مفيدة جدًا للصحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.