أهم 10 نصائح تداول للمبتدئين

من أجل تعويض مخاطر خسارة المال، من الضروري اتباع أفضل استراتيجيات التداول، هناك العديد من النصائح التجارية التي يمكن أن تساعدك خلال رحلة التداول الخاصة بك.

فيما يلي أهم 10 نصائح يمكن استخدامها في التداول للمبتدئين :

1-  تعلم الأساسيات أولاً

إذا كنت مبتدئًا، عليك أن تتعلم العديد من الجوانب المهمة للسوق الأساسيات تشمل؛

  • ما هي أفضل ساعات التداول؟
  • ما الذي يجعل السوق المالي يتقلب؟
  • ما هي أنواع الطلبات الموجودة؟
  • ما هي المصطلحات المستخدمة في التداول؟

كلما زادت معرفتك بالسوق، كلما كان ملف المخاطر الخاص بك أكثر صحة. لا تقفز مباشرة إلى السوق دون معرفة خلفية بالتداول.

2-  التخطيط

” الثروات الجيدة هي ما يحدث عندما تلتقي الفرصة بالتخطيط.” – توماس أديسون

مقالات ذات صلة

يجب أن يكون لدى كل متداول خطة تداول بهيكل قوي يمكن أن يوجهه خلال التقلبات اليومية في السوق. مع وجود خطة جيدة ، يمكنك تخفيف خسارتك والبقاء هادئًا إذا أصبحت التجارة متقلبة. يجب أن تتضمن الخطة أهداف الربح ، والمنهجية ، وكذلك استراتيجيات تحمل المخاطر

3-  إدارة المخاطر

” القاعدة رقم 1: لا تخسر المال أبدًا. القاعدة رقم 2: لا تنسَ القاعدة رقم واحد “. – وارن بافيت

الخسارة جزء من التداول. لا تخاطر كثيرًا في أي صفقة مفردة واستخدم دائمًا أوامر التوقف. يساعدك أمر وقف الخسارة على تقليل خسائرك لأنه يمكّنك من تحديد السعر الذي سيتم عنده إيقاف مركزك تلقائيًا.

4-  لا تقلل من شأن السوق

كل تاجر جيد يتعامل مع الخسارة. الفرق بين التداول الناجح والتداول الفاشل هو فهم كيفية التعامل مع الخسائر. سواء اخترنا قبولها أم لا ، فإن الخسائر جزء لا يتجزأ من التداول. كن دائمًا مستعدًا لمواجهة تقلبات السوق وإذا لم يتحرك السوق في اتجاهك ، فاخرج من أي مراكز لتقليل الخسارة.

5-  تنويع استثماراتك

من المهم أن نتذكر أن بعض الأصول تؤثر على بعضها البعض ، لذلك من الأفضل التنويع بين فئات الأصول المختلفة (مثل الأسهم والسلع والمؤشرات وما إلى ذلك) ، وحتى داخل فئة الأصول نفسها.

المنطق الكامن وراء التنوع قديم مثل قول “لا تضع كل بيضك في سلة واحدة” ، كما أن الحفاظ على تنوع الاستثمارات الخاصة بك سيساعدك أيضًا على إدارة خسائرك في حالة تسبب سهم واحد في خسارة.

6-  تحلى بالصبر والانضباط

يتطلب التداول باستمرار الصبر ، والذي يفتقر إليه للأسف معظم البشر، خاصة عندما يتعلق الأمر بالمال.

محاولة مضاعفة حسابك كل أسبوع أمر محتمل، والقيام بذلك يزيد المخاطر بشكل كبير، يستغرق تحقيق أرباح مستدامة في التداول وقتًا وجهدًا، ولا توجد طرق مختصرة لتصبح متداولًا جيدًا.

7-  تحكم في عواطفك

“إذا كنت لا تستطع التحكم في عواطفك، فلا يمكنك التحكم في أموالك.” – وارين بافيت

في بعض الأحيان، حتى المحترفين ذوي الخبرة الذين لديهم أدوات متقدمة لا يستطيعون التنبؤ بحركات السوق ، وفي مثل هذه الحالة يمكن أن تدفعك العواطف إلى اتخاذ إجراءات سلبية.

8-  بقواعد الدخول والخروج

لا يوجد شيء مثل “الدخول والخروج المثاليين”. التزم فقط بمعلمات الدخول والخروج في خطتك. إذا بدأت في التفكير “ربما يجب أن أرى ما إذا كان هذا يعمل” ، فكر مرة أخرى.

حافظ على الانضباط وستشكرك النتيجة النهائية على ذلك. سوف تعتمد استراتيجية الخروج ليس فقط على أهدافك ولكن أيضًا على اتجاهات السوق ؛ سيؤدي ذلك إلى تقليل خسائرك بينما يمكنك تحصيل مكاسبك بمجرد تحقيق الهدف المحدد.

9-  جني الأرباح الجزئية

إذا ربحت وأردت المزيد من التجارة، فقد حان الوقت لجني أرباح جزئية. حاول أن تحجز ما لا يقل عن 50٪ ربحًا بمستوى الربح الذي تريده.

في المستوى الآخر ، يمكنك حجز 25٪ أخرى ثم حجز باقي الربح لاحقًا، هذا يقلل من المخاطر الخاصة بك وفي نفس الوقت يمنحك زيادة كبيرة في الأرباح.

10-  كن على اطلاع بأحدث الأخبار

يتغير العالم بسرعة ويمكن أن تتسبب الأحداث الجديدة في تقلبات شديدة في السوق. لكي تنجح في التداول ، يجب أن تكون على اطلاع دائم بآخر الأحداث التي تؤثر على الأسواق، وآخر حالة لسوق الأوراق المالية وأشياء أخرى تتعلق بالسوق.

يساعدك هذا على سبيل المثال ، عند ظهور حدث بارز في الاقتصاد. قد تكون حريصًا على التفكير في الحجز ، أو على الأقل حماية الأرباح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.