علاج الامساك بالاعشاب في المنزل مجرب فعال

يسبب الإمساك الشعور بعدم الراحة فهو يجعل الحياة غير مريحة لما يسببه من الشعور بالثقل والتضخم، يمكن استخدام الأعشاب والوصفات المنزلية كحلول بديله عن الأدوية، لعلاج وتقليل حده الامساك أو تقليل الشعور بالثقل والانتفاخ.

تعريف مرض الإمساك

الإمساك هو حدوث أقل من ثلاث حركات للأمعاء في الأسبوع الواحد قد يكون مزمنا، أو يحدث بين الحين والآخر.

أعراض الامساك

  • تصلب البراز.
  • صعوبة حركة الأمعاء.
  • صعوبة التبرز وافراغ الأمعاء.
  • الحاجة الى المساعدة في افراغ البراز من المستقيم.
  • آلام البطن.
  • الشعور بالغثيان والانتفاخ.

علاج الامساك بالأعشاب الطبيعية

بعض الأعشاب تحتوي على ملين، التي تحتوي على عنصر انثراكينون وهو من العناصر أو المواد التي لها تأثير منبه على الأمعاء ويتواجد في نبات الصبار، ويتم استخلاصه بواسطة بعض الشركات الخاصة، ويتم اضافته على الأدوية المخصصة لعلاج الإمساك.

هذه الملينات تعمل عن طريق دفع السوائل إلى القولون وزيادة عملية، الانقباض أو  انكماش الأمعاء التي تساعد على نقل المواد، من خلال القولون إلى المستقيم.

عشبة الصفصاف الأبيض النباح

وهو نوع من شجرة النبق يستخدم لتعزيز حركة الأمعاء، ولكن يفضل الاستخدام على المدى القصير فقد يسبب ألم في البطن، أو عدم التوازن كما يؤدي الاستخدام على المدى الطويل، للإصابة بأمراض الكبد التي تتراوح بين خفيفة إلى فشل الكبد الحاد.

الموز

يعتبر نوع من أنواع الفاكهة وهو ملين غني بالألياف الطبيعية، التي تساعد على تكوين البراز السائب السائل، يستخدم لعلاج الإمساك المزمن، ولكن يجب أن يكون ناضج وليس أخضر لأن الأخضر يحتوي على كمية كبيرة من النشا التي قد تسبب آثار عكسية، أما الناضج يحتوي على البكتين المفيد.

فوائد الكيوي لعلاج الامساك
فوائد الكيوي لعلاج الامساك

الكيوي:

من الفاكهه الإستوائية الغنية بفيتامين سي حامضة وحلوة، وتحتوي على نسبة كبيرة من السوائل والألياف التي تساعد في التخلص من مشكلة الإمساك.

الخوخ:

فاكهة غنية بالألياف والسكريات المخمرة التي تساعد على علاج الإمساك.

فوائد عشبة الراوند:

للرواند تأثير ملين، ولكن آثار الرواند  المضادة للإسهال، تجعل استخدامه أفضل فقط على المدى القصير كعلاج للإمساك.

عشبة السنامكّي:

تستخدم عشبة عشبة السنامكّي لعلاج الإمساك ومسح الأمعاء قبل بعض الإجراءات الطبية، ويعتقد أن الفاكهة تكون أكثر رطوبة من الورقة ومع ذلك، فإنه ينبغي أن يستخدم فقط على المدى القصير والجرعات الموصي بها.

زلق الدردار:

هذه العشبة لديها تاريخ من الاستخدام للإمساك، فتعمل على تحفيز الأعصاب في الجهاز الهضمي، والذي يؤدي إلى إنتاج المخاط وتعمل على الوقاية من الإمساك، فهي تحتوي على مادة لزجة، مما تساعد في علاج الجهاز الهضمي ونتيجة لذلك، فإنها قد تقلل من امتصاص بعض الأدوية إذا تم تناولها في نفس الوقت.

شرب اللبن:

لبن الأبقار أو الجاموس الطازج من الملينات الطبيعية الرائعة، ذات المفعول السريع، حيث يساعد تناول كوب واحد من اللبن يوميا على تجنب الإصابة بالإمساك، ولكن يجب غلي اللبن جيدا، حتى التأكد من تعقيمه من كل البكتريا الضارة.

أسباب الإمساك

يحدث الامساك نتيجة لحدوث العديد من العوامل منها :

  1. اجراء العمليات الجراحية والتعرض للتخدير الكامل.
  2. تناول الأدوية المختلفة أو المكملات الغذائية والفيتامينات، مثل الحديد والكالسيوم والتي تجعل البراز متصلب وتؤثر على حركة الأمعاء الطبيعية.
  3. اتباع الحميات الغذائية الضارة أو اتباع نظام غذائي يفتقر، للألياف الطبيعية والتي تعتبر بمثابة محركات ومسهلات للهضم والاخراج.
  4. عدم شرب الماء بالمقدار الكافي والذي يحتاجه الجسم.
  5. عدم كفاية السوائل في الوجبات الغذائية وتناول الطعام الصلب فقير الألياف.
  6. الاصابة بالتوتر والضغط العصبي والمشكلات النفسية، التي تسبب توتر عام في وظائف وأجهزة الجسم.
  7. الإفراط في استخدام المسهلات والملينات والتي تصيب الفرد، بنتيجة عكسية وتؤثر على عملية انتظام الاخراج.

كيفية علاج الإمساك المزمن

استخدام الأعشاب أو الوصفات المنزلية والتي لا تعد علاج مباشر للإمساك ولكن تعمل على تقليل الأعراض الناتجة عنه أو تقليل من حدتها، مثل الشاي و النعناع فهو يساعد على تهدئة الغثيان والانتفاخ، وأيضا عشبة البابونج تستخدم كعلاج يمكن تطبيقه خارجيا فهي تعمل على تخفيف الألم الناتج عن الاصابة بالبواسير وتهيج المستقيم.

كما يعتبر العلاج الأول والأساسي للإمساك ومنعه وتجنب الاصابة به هو: تناول المزيد من الألياف والحبوب الكاملة والنباتات تساعد  على تلبية احتياجات من الألياف اليومية اللازمة لتمرير حركة الأمعاء وتنظيمها فيجب جعل هذه النباتات جزءا رئيسيا من النظام الغذائي.

ومن هذه النباتات: ثمار الفاكهة الطازجة الغنية بالألياف مثل الموز الناضج والكيوي والخوخ والتين البرشومي، والخضروات الورقية وثمار الخضروات، و البقوليات والحبوب الكاملة وردة القمح والجوز والبذور مثل بذر الكتان والحلبة، ومكسرات الجوز الغنية بالزيوت المفيدة والأوميجا 3.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق