موضوع تعبير عن المولد النبوي الشريف مختصر للمدرسة

من ضمن المناسبات التي يحتفل بها المسلمون حول العالم، خاصة في مصر والدول العربية، لذا سنضع موضوع تعبير عن المولد النبوي الشريف مختصر قصير للمدرسة بالعناصر والافكار لكل طلابنا في المراحل التعليمية المختلفة، سواء في الصفوف الإبتدائية”الصف السادس الإبتدائي”، أو الإعدادية أو الثانوية.

متى بدأ الإحتفال بالمولد النبوي

موضوع الإحتفال بالمولد النبوي مثير للجدل حيث أن هناك عددا من الدول تفرح بذكرى ولادة النبي المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم، وهناك دول تقيم الاحتفالات والأفراح فى ذكرى ميلاده، وتعقد المجالس بذكر النبى، ويهدى الناس بعضهم بالحلوى لكن متى بدأ الإحتفال بالمولد النبوي بالفعل؟

وذكر ابن كثير أن الملك المظفر أبوسعيد بن زين الدين كان يحتفل بالمولد النبوى احتفالا هائلا، حيث يعد الاحتفال بالمولد النبوي أمر من قديم الأزل، أي منذ وفاة النبي صلى الله عليه وسلم.

عادات متبعة فى المولد النبوى

كل عام يحتفل الناس بالمولد النبوى الشريف عن طريق الحلوى وتوزيعها ومبادلتها، ولكن هناك عادات مهملة لا تتبعها الأسر خلال الإحتفال بالمولد النبوي الشريف، وهي تعليم الأطفال سيرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم، وذكره كثيرا وسرد قصته وغزواته على الأبناء الصغار لمعرفة القدوة الصالحة.

المولد النبوى فى عصور الدولة الإسلامية

بدأ الإحتفال بالمولد النبوى الشريف منذ الدولة الفاطمية، وكان الإحتفال بالمولد النبوي حينها بتوزيع الحلوى وهى العادة التى توارثتها الأجيال حتى الآن، واحتفلت به الدولة الأيوبية إحتفالا كبيرا فى عهد الملك المظفر صلاح الدين الأيوبى، وكان ينفق الأيوبيون أموالا كثيرة خلال الإحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف.

وفى عهد العثمانيين استمر الاحتفال بالمولد النبوي الشريف، وكانوا يقيمون احتفالا خاصا يحضره كبار رجال الدولة ويتم إنفاق العديد من الأموال، كما إحتفل به ملوك المغرب الأقصى والذين أكدوا على ضرورة الاحتفال بذكرى سيد الخلق محمد صلى الله عليه وسلم، وكان يتم الإنفاق على الاحتفال بشكل كبير من أجل ظهوره بالشكل الأمثل.

آراء حول المولد النبوي

يرى السيوطي أن الإحتفال يكون من خلال ذكر النبي والصلاة وقراءة ما تيسر من القرآن، أما ابن الجوزي فقد قال (من خواصه أنه أمان فى ذلك العام وبشرى عاجلة بنيل البغية والمرام)، وعارض ابن تيمية الإحتفال بالمولد النبوي حيث استند أن ذلك لم يفعله السلف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق