علاج النسيان وعدم التركيز أسباب وطرق الحل

علاج النسيان من أهم الأشياء التي يبحث عنها الأشخاص سواء أطفال أو شباب أو كبار سن فعلى الرغم من أنه يُعد أحيانًا نعمة من الله كي نتجاوز المواقف الصعبة والحزينة.

إلا أنه في حالات كثيرة يصبح حالة مرضية يجب معالجتها، لذلك سنتحدث في مقال اليوم عن علاج النسيان وطرق التعامل معه.

أسباب مشكلة النسيان

من الطبيعي أن نعاني من النسيان نتيجة الصعوبات والمسؤوليات التي نعاني منها، فتراكم الأحداث وكثرتها تجعل الذاكرة غير قادرة على الاحتفاظ بجميع المعلومات.

ولكن هنالك بعض الأسباب الأساسية التي تجعل منه حالة مرضية ومن هذه الأسباب:

علاج النسيان وعدم التركيز
علاج النسيان وعدم التركيز

التوتر

إن عملية حفظ المعلومات يحتاج إلى التركيز بشكل كبير لذلك فإن شتات الدماغ والتفكير في أمور متعددة يكون عائقًا للتذكر مما يزيد من احتمال النسيان.

لذلك ينصح دائمًا باتباع روتين يومي يساعد على التخلص من التوتر مثل ممارسة الرياضة أو القراءة أو المشي لساعات طويلة.

النوم

إن الحصول على ساعات نوم كافية من أهم الأشياء التي تساعد على دعم الدماغ ليقوم بوظائفه.

حيث إن للنوم دور رئيسي في تقوية الذاكرة وإن عدد الساعات الجيد للبالغين هو من 7 إلى 9 ساعات وعند الأطفال من 10 إلى 12 ساعة.

محاربة الاكتئاب

الاكتئاب من أسباب النسيان
الاكتئاب من أسباب النسيان

إن الاكتئاب وتغير الحالة النفسية وتدهورها عامل مهم من عوامل النسيان، لأنك في حالة الاكتئاب ستكون مشغولًا بتذكر المواقف الحزينة التي تعرضت لها؛ لذلك سيكون من الصعب على الدماغ الاحتفاظ بالمعلومات الجديدة.

كما أن الاكتئاب يصحب معه الحزن وصعوبة النوم وتغير في الشهية تجاه الطعام.

الإصابة بعدوى

من الممكن أن تتعرض للإصابة بعدوى بالالتهابات الدماغية التي تسبب مشاكل في الذاكرة مثل التهاب السحايا.

اقرأ أيضًا: فوائد دوريان الزبادي وأضرارها

أمراض الغدة الدرقية

من المعروف أن الهرمونات التي تطلقها الغدة الدرقية تتحكم في العديد من الوظائف الحيوية في الجسم.

وإن وجود أي مشكلة فيها يؤثر بشكل سلبي على العديد من الأعضاء حيث إن قصور الغدة الدرقية له تأثير سلبي على الدماغ بشكل عام وعلى الذاكرة بشكل خاص.

نقص الغذاء

إن نقص الفيتامينات في الجسم يؤثر بشكل مباشر على الدماغ، حيث إن نقص فيتامين ب10 ونقص الحديد من أهم أسباب الإصابة بضابية الدماغ.

لذلك فإن المحافظة على نسبة الفيتامينات في الجسم له دور مهم في المحافظة على الذاكرة.

الأدوية

من الممكن أيضًا أن يكون السبب أحد المواد الكيميائية التي تتركب منها الأدوية، فمن المحتمل أن يسبب فقدان في الذاكرة أو حصول نسيان متقطع.

التعرض لحادث ما

يُقصد بالحادث هنا إما حادث جسدي أثّر بشكل سلبي على الدماغ مما كان له الأثر بفقدان الذاكرة.

أو نتيجة حادث نفسي أو ما يطلق عليه اضطراب عاطفي أن يكون السبب في النسيان والارتباك.

الكحول

إن للكحول أثر سلبي على الدماغ وعلى قدرته بالقيام بمهامه لذلك من رحمة الله بنا أنه من المحرمات في ديننا الإسلامي.

ورم في الدماغ

من المرجح أن يطلب منك الطبيب صورة شعاعية للدماغ ليتأكد من وجود ورم حميد أو خبيث لا قدر الله.

اقرأ أيضًا: ما هي فوائد اليانسون بالليمون بالتفصيل

علاج النسيان
علاج النسيان

طرق علاج النسيان بالأعشاب للأطفال للشباب لكبار السن

يبحث العديد من الناس عن طرق طبيعية للتخلص من النسيان وعدم التركيز بعيدًا عن الأدوية الكيميائية لذلك سنقدم لكم بعض الأمور التي تساعدك لتخطي أمر النسيان منها:

أولا: علاج النسيان وعدم التركيز بالقرآن

  • إن لقراءة القرآن وحفظه سر عجيب في المحافظة على صحة الذاكرة.
  • كما أنه دواء مجرب لتجاوز النسيان.
  • وقد ثبت علميًا وتجريبيًا أن حافظ القرآن والمواظب على قراءته لم يصاب بالزهايمر مهما تقدم به العمر.
  • لذلك قبل أن أبدأ بتقديم النصائح لك لتعالج النسيان عليك أن تجعل للقرآن نصيبًا كافيًا من يومك حيث إن تقوية الذاكرة هي نقطة من بحر فوائد القرآن وخيراته.
  • دعاء المذاكرة.

الدراسة بذكاء لعلاج النسيان

إن كنت من الطلاب الذين يعانون منه فإنك تحتاج بدايةً لتغيّر طريقة مذاكرتك لأنه غالبًا يأتي النسيان بسبب الطريقة الدراسية الخاطئة.

عليك المواظبة على الدراسة طوال العام بدلًا من تأجيل ذلك ليوم الامتحان، لأن ذلك سيمنحك وقت أطول لتثبيت المعلومات والتمكن منها.

مارس ألعاب الدماغ

إن لألعاب الدماغ دورًا مهمًا في دعمه ليقوم بوظائفه، كما أن لها أثر مهم في تحسين الذاكرة ومحاربة النسيان.

إن من ألعاب الدماغ التي يجب ممارستها: الكلمات المتقاطعة، الشطرنج، تعلم لغة جديدة، تنمية المهارات الفكرية وغيرها الكثير.

تناول الشوكولا

إن لتناول الشوكولا دور مهم في تعزيز وظائف الدماغ ويعود ذلك لوجود الفلافونوند في تركيبها.

الريحان

يتميز الريحان بجماله ورائحته اللطيفة المنعشة، وبالإضافة لذلك فهو يحتوي على مكونات تفيد الذاكرة.

لذلك ينصح الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الذاكرة بإدراج الريحان ضمن غذائهم ليستفيدوا من الخصائص التي تمتلكها.

بالإضافة لذلك فإن الريحان يعالج التوتر فهو يعمل كمهدئ طبيعي في الجسم.

الميرمية لعلاج النسيان

الميرمية لعلاج النسيان
الميرمية لعلاج النسيان

يساعد شرب الميرمية للحصول على ذاكرة أقوى ومحاربة شيخوخة الدماغ فهي تحتوي على حمض الكارينوس وغيره الكثير من المركبات التي تساعد على معالجة أمراض الذاكرة متل التشوش والسحابة الدماغية والزهايمر.

الجينسنغ

لقد ثبت علميا أن لتناول عشبة الجينسنغ ارتباطًا وثيقًا بحماية الدماغ من الإصابة بالزهايمر ويعود ذلك لاحتوائها على مواد كيميائية تدعى الجينسينوسيدات.

عشبة الجنكة

  • يعود استخدام هذه العشبة إلى الصين، حيث كانت تُستخدم قديمًا لتحسين الإدراك ومعالجة النسيان.
  • كما أن لها دور في إصلاح تلف الأنسجة العصبية في الدماغ.

حصى البان لعلاج النسيان

  • إن حصى البان أو ما تعرف بإكليل الجبل دور مهم في تقوية الذاكرة وهو الشراب المفضل عند الطلاب في فترة الامتحانات.
  • فهو يقوم بدعم خلايا المخ وزيادة قدرتها على الاحتفاظ بالمعلومات لفترات زمنية أطول.

اقرأ أيضًا: فوائد براعم الحلبة وأضرارها ونصائح لتفادي رائحتها

وصفات طبيعية بالأعشاب لعلاج النسيان وعدم التركيز

يوجد العديد من الوصفات الطبيعية المتوفرة في المنزل التي تساعد على معالجة حالات النسيان وتقوية ودعم الذاكرة والتركيز.

  • الثوم والعسل
  1. تعتبر من الوصفات القديمة التي كانت تستخدم لمعالجة مرضى النسيان.
  2. تقوم بهرس فص من الثوم وإضافة كمية كافية من العسل إليه.
  3. ولكن أهم ما في الأمر هو التزامك بتناوله إلى حين لمس نتائج إيجابية.
  4. وإن كنت قلقًا بسبب رائحة الثوم عليك تناول كمية من النعناع الطازج بعده وسيختفي الثوم تمامُا.
  • الكمون والخل

يعرف الكمون بالفوائد العديدة التي يقدمها للجهاز الهضمي، ولكن لا تقتصر فوائده على ذلك بل إنه يقوي الذاكرة أيضًا ويدعمها، لذلك ينصح بتناوله بعد إضافة العسل له.

  • إكليل الجبل مع الحليب

يتم استخدامه عن طريق وضع كمية كافية منه إلى كأس من الحليب وتركه فترة قصيرة ثم يتم تناوله يوميًا بعد الإفطار.

اقرأ أيضًا: فوائد جنين القمح الطبية صيدلية شاملة

متى يجب استشارة الطبيب

على الرغم من الأسباب المحتملة التي قدمناها والتي من الممكن أن تكون السبب من النسيان؛ إلا أنه يوجد حالات يجب عليك زيارة الطبيب فيها، وغالبًا ما يكون ذلك في حال استمر الأمر لشهور عديدة أو كان النسيان شديد إلى درجة فقدان جزئي أو كلي للذاكرة.

يتوجب عليك بدايةً التوجه إلى الطبيب العصبي الذي سيقوم بطرح بعض الأسئلة عليك ثم سيوجهك للقيام ببعض التحاليل والصور الشعاعية ليحدد السبب الرئيسي لمشكلة عدم التركيز وتشتيت الانتباه، وعادة ما تكون الأسئلة على النحو التالي:

  1. متى شعرت بأنك تعاني من النسيان؟
  2. ما هي الأمور التي تجد صعوبة في تذكرها؟
  3. كما يسأل أيضًا ما هي الأدوية الدائمة التي تتناولها؟
  4. ما هي الإرشادات التي اتبعتها للتغلب على النسيان ولم تأتِ بنتيجة؟
  5. هل سبق وتعرضت لضربة في الرأس؟
  6. هل سبق وتعرضت لأزمة نفسية أو عاطفية؟

وبعد كل هذه الأسئلة وغيرها الكثير وبعد أن تجري الفحص السريري والمخبري سيقوم الطبيب بمعرفة المشكلة وعندها إما يصف لك دواءً معينًا إن كان السبب عصبيًا، أو أن يطلب منك زيارة طبيب نفسي إن كان السبب نفسيًا.

لقد تحدثنا في مقال اليوم عن الأسباب الرئيسية للنسيان، وبينا الحالات التي يضطر بها الشخص لمراجعة الطبيب، آملين أن نكون قد قدمنا لكم معلومات مفيدة، دمتم بخير وصحة وعافية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.